الطفل

اسباب ضعف نبضات قلب الجنين

يبدا قلب الجنين بالنبض اثناء الفترة الاولى من الحمل وتحديدا في الاسبوع الخامس، وخلال تلك المرحلة يستعمل الطبيب الدوبلر (اجهزة تعمل بالموجات فوق الصوتية) لقياس ضربات قلب الجنين في وقت مبكر حيث انها تكون ضييلة او خفيفة لا تتعدى المية نبضة في الدقيقة، وفي الاسبوع التاسع يبلغ عدد النبضات الى نحو 195 نبضة في الدقيقة، ثم يستقر عدد النبضات في معدلها الطبيعي بين 120 الى 160 نبضة في الدقيقة، لذا تعتبر نبضات قلب الجنين من اهم الاشارات التي تدل على صحة وسلامة الجنين، بل في حال وجود تدهور فيها؛ اي اقل من 100 نبضة في الدقيقة اثناء الاسبوع السادس من الحمل او اقل من 120 نبضة في الدقيقة اثناء الاسبوع السابع من الحمل فانها تعتبر موشر على عدم وصول الاكسجين بنسبة كافية الى الجنين وبذلك تكون السيدة معرضة للاجهاض.

اسباب تدهور نبضات قلب الجنين

  • تناول الحامل انواع محددة من العقاقير دون استشارة طبية.
  • الانقباضات والتقلصات اثناء فترة الولادة توثر في نبضات الجنين.
  • عوامل وراثية تودي الى تكوين الفواد على نحو غير دقيق.
  • اصابة المراة الحامل بتكيس المبايض، والتهابات في الرحم وتركها دون علاج.
  • التفاف الحبل السري بشان رقبة الجنين الامر الذي يودي الى اختناقه وضعف نبضات قلبه.
  • التدخين اثناء مرحلة الحمل، او تعر الحامل لبخار الدخان لفترات طويلة.
  • اصابة الحامل بفقر الدم الناتج عن سوء التغذية، وعدم المراعاة بالنظام الغذايي وعدم تناول الفيتامينات والمكملات الغذايية التي يصفها الطبيب.
  • اصابة الحامل بامراض مغايرة كالسكري او صعود ضغط الدم او الزلال.
  • تعرض الحامل لعدوى فيروسية كالحصبة.
  • الاجهاد والعمل الشاق؛ حيث يخفف اعداد الاكسجين الواصلة الى الجنين.
  • اصابة الحامل بجلطات قلبية وانسداد في الشرايين والاوعية.

عوامل توثر في سماع نبضات الجنين

  • حالة الجنين في الرحم.
  • كمية الجنين.
  • نشاط الجنين ومدى حركته.
  • نطاق دقة التوقيت المتوقع للولادة.
  • الكيفية التي يستخدمها الطبيب لسماع دقات قلب الجنين.

نصايح للحامل لتجنب تدهور نبض الجنين

  • اتباع نمط غذايي صحي وسليم غني بالفواكه والخضروات طوال مرحلة الحمل.
  • شرب مقادير وفيرة من الماء.
  • اعادة نظر الطبيب على نحو منتظم لاستكمال فترات نمو الجنين وعمل سونار.
  • فعل الفحوصات على نحو بطولة دوري للكشف عن التهابات طفيلية او فيروسية توثر في صحة الجنين.
  • تناول العقاقير والمكملات الغذايية التي يصفها الطبيب.
  • الحصول على قسط من السكون وتجنب النشاطات الرياضية والممارسات الشديدة التي توثر في حياة الجنين.
الوسوم
اظهر المزيد

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: