تنمية الذات

استعمال تشريع الجذب

ينص تشريع الجلب على ان ما يجري لنا في الحياة ما هو الا نتاج ما فكرنا به في الماضي، وما نفكر به حاليا، فالافكار تجذب الاحداث المتعلقة بها، سواء قد كانت افكارا ايجابية او سلبية، وهو ليس بالقانون الجديد، فقد استخدمه المصريون القدماء، ولكن يوجد كل شيء تحت تمكن الله وتقديره.

طريقة استعمال تشريع الجذب

  • حدد ما تريد: اجلس مع نفسك بعض الوقت، وحدد ما تريده بالضبط، لا يكفي ان تقول اريد ان اكون سعيدا، او غنيا او ترغب في ان تتزوج، عليك قول هذا باسلوب معينة اكثر، كقولك اريد ان اشتري مركبة بي ام دبليو موديل عام 2015، ولا تحدد ما لا تريد، فلا تقل لا اريد ان اكون فقيرا، ان كنت لا ترغب في الفقر، قل اريد ان اكون غنيا.
  • حدد مشاهدة ذروة تقصي هدفك: بعد تحديدك للهدف التي ترغب في تحقيقه، ارسم له صورة في مخيلتك، فان كان ما تريده هو ان تكون ابا، اجلس واسترخ، وارسم صورة لاطفالك وانت تلاعبهم مثلا، او انهم ينادون لك بابي، او تتناولون طعام الغداء معا، سعى تفسير التفاصيل، فكلما قد كانت الصورة لهدفك اوضح، قد كانت قوة جذبك له اكبر، واشعر بسعادة تقصي ذلك، وقم بهذا من وقت لاخر.
  • طبق تدريب الجلب 21×14: وهو ان تكتب المبتغى الذي اخترته على ورقة، بصيغة المضارع، ومع حروف التاكيد احدى وعشرين مرة، لفترة اربعة عشر يوما، دون توقف، ودون تحويل في المبتغى او بصيغة كتابته، تستطيع كتابة ردة فعلك اللحظية تجاه ما تكتب، فمثلا ان كتبت انا هذه اللحظة متزوج وعندي اولاد، على الارجح يخطر في بالك ان الامر مستبعد، او ان تقول ان شاء الله، اكتب ما خطر في بالك بل دون ان تفكر فيه.
  • صل لله علاقات الحاجة، وادعوه واطلب منه تقصي ما تريد، واحسن ظنك بالله العلي العظيم، بانه سيحقق لك ما تريد، فالله نحو جمال ظن عبده به.
  • ابدا بالعمل لتحقيق هدفك، فبالطبع ان كنت ترغب في ان تكون غنيا، فالمال لن يدق بابك، ولن ينزل كالمطر من السماء، فقانون الجلب يجذب لك الفرص لتحقيق هدفك، فاستغل الفرص المتوفرة لديك، وضع تدبير عمل لتحقيقها، بحيث تتدرج في تقصي المبتغى من اثناء خطوات، فمثلا ان كان هدفك الحصول على شهادة الدكتوراة وانت لا تزال في الثانوية، ضع هدفا اقل منه وهو الحصول على درجة البكالوريوس اولا، ثم الماجستير، وبعدها ضع هدفا للحصول على درجة الدكتوراة. وفي النهاية، كما ذكرنا سابقا يوجد كل شيء تحت قدة الله وحكته ومشييته.
الوسوم

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: