التعامل مع الزوج العنيد

0

فهم داع العناد

قد لا تقتنع الزوجة بقرارات زوجها، ولكن عليها ان ترى قراراته من وجهة نظره هو بعيدا عن الغضب والاحباط، ويجب تذكر ان رابطة الزواج بحاجة الى تقديم تنازلات والعمل على حل الخلافات التي تنشا.[١]

تبني الموقف المناسب

لا داعي للصراخ والشكوى والجدال والتذمر عندما يصر الزوج على موقفه ولا يقبل تغييره، في تلك الوضعية على الزوجة مساندة قرينها في رايه مع احاطته علما بانها ستحتاج دعمه في مواقف مشابهة.[١]

الهدوء وتقديم الادلة

ان التعامل مع الزوج العنيد بالعنف او العدايية او الذهاب بعيدا سيقود الى الاضطراب وحدوث اعتداءات لفظية او جسدية، لهذا على الزوجة الحفاظ على هدويها وتقديم ادلة تثبت وجهة نظرها، حينها من المحتمل ان يحول الزوج رايه.[١]

التحكم في الانفعالات

ان التحكم في الانفعالات ومقاومة الدخول في جدال مع الزوج يعتبر قوة شخصية، يمكن الاختلاء بالنفس والصراخ ثم الرجوع الى الزوج ومواجهته.[٢]

الحذر

يعد التداول مع الزوج العنيد شيء مرهق، فهو يحتاج اتخاذ الحيطة القوي في كل جوانب المعاملة معه؛ لان اي شيء تقوله الزوجة لا يمكن ان يكون صحيحا نحو الزوج.[٢]

وضع استراتيجية

عوضا عن القتال يمكن وضع تخطيط للحديث؛ حيث ان استعمال المفردات المناسبة باسلوب صحيحة وعرض وجهة البصر باحترام وتجنب قول:”لا، انت على خطا”، قد يودي الى حصيلة ايجابية.[٢]

نصايح للتعامل مع الزوج العنيد

نذكر هنا بعض النصايح التي تعاون الزوجة على التداول مع قرينها العنيد، وهي:[٣]

  • تقبل الزوج كما هو.
  • تقوية رابطة الحب معه.
  • تجنب انتاج الاوامر والتعامل معه بقسوة.
  • تجنب المواقف التي تثير انفعاله.
  • تركه يعبر عن انفعالاته ورايه بحرية.
  • مساهمته في القيام باعمال مفيدة، ومحاولة معاونته على اتخاذ قرارات جماعية الامر الذي يقلل من درجة عناده.

اترك رد