رجيم

اهمية بذر الكتان لتخفيف الوزن

يعتبر نبات الكتان الذي يحمل الاسم العلمي (Linum usitatissimum) من النباتات الحولية، وهو ينمو حتى صعود 120 الى 150 سم، ويتميز بازهاره التي تحمل لونا ازرق سماويا، كما انه يمتاز ببذوره بيضاوية الشكل بنية اللون،[١] والتي اشتهرت منذ القدم باستخداماتها، حيث استخدمها المصريون القدماء في الاغراض العلاجية وكغذاء.[٢]

وتحتوي بذور الكتان على ثلاثة عناصر رييسية تعطي فوايدها الصحية، وهي حمض الالفا- لينولينيك الدهني، والالياف الغذايية الذايبة في الماء وغير الذايبة في الماء، ومركبات الليجنان، وتدخل بذور الكتان في الوقت الحالي في الكثير من الصناعات الغذايية، مثل تصنيع المخبوزات والبسكويت والفطاير وغيرها.[٣]

ويشيع استخدام بذور الكتان بين الكثير من الاشخاص لتخفيف الوزن، وهم يدعون فعالية عظيمة لها في ذلك الاستخدام، وعلى الرغم الامر الذي يمكن ان يحيط بذلك الادعاء من مبالغة، الا انه يمكن لبذور الكتان ان تحمل بعض التاثيرات المفيدة في فقدان الوزن، والتي يهدف ذلك المقال لتوضيحها.

بذر الكتان لتخفيف الوزن

في طليعة الجديد عن الرابطة بين بذر الكتان وخسارة الوزن، لا بد من التذكير بان دواء البدانة والوزن الزايد يحتاج اتباع حمية صحية مصممة لفقدان الوزن، والتي يلزم ان تتضمن على سعرات حرارية اقل من السعرات التي يحرقها الجسم، ذلك بالاضافة الى اهمية مبالغة مستوى النشاط البدني، وتعديل نمط الحياة والسلوكيات الخاطية المرتبطة بتناول الاكل وممارسة الرياضة وغيرها على نحو تدريجي، ويجب الاخذ بعين الاعتبار انه لا يبقى حل سحري او حمية سحرية لفقدان الوزن،[٤] وعلى الرغم من هذا فانه لا باس من مساندة استراتيجيات فقدان الوزن الماضية ببعض الاساليب المساندة، مثل استخدام بذور الكتان او غيرها، ما دام يتم استخدامها بجرعات صحيحة، ولكن في جميع حالات استعمال العلاجات البديلة لا بد من استشارة الطبيب والتاكد من عدم تعارضها مع الوضعية الصحية او العقاقير المتناولة.

ومع صعود انتشار اشكالية السمنة وزيادة الوزن والمشاكل الصحية الناتجة عنها، يحاول الباحثون لايجاد اجابات بديلة لعلاج السمنة، وبالنسبة لدور بذر الكتان في تخفيف الوزن، فقد اختلفت عواقب البحوث العلمية فيه، حيث يمكن ان يلعب بذر الكتان دورا في فقدان الوزن عن سبيل تحفيز الاحساس بالشبع وخفض مقادير الاكل المتناولة، وفي ذلك الحين وجدت دراسة تم اجراوها على اشخاص بالغين غير جرحى بالسمنة ان تناول بذر الكتان قبل الوجبات يخفض من الشهية ويقلل من اعداد الاكل المتناولة،[٥] كما وجدت دراسة اخرى ان تناول مشروب يتضمن على 2.5 غم من الياف بذر الكتان يعاون على قلص مقادير الاكل المتناولة وزيادة مدة الاحساس بالشبع بعد الوجبات، وتلعب الالياف الذايبة في الماء دورا اساسيا فيه، حيث وجدت الكثير من الدراسات دورا مستقلا لذلك النوع من [[فوايد الالياف الغذايية صحيا |الالياف الغذايية]] في تحفيز الاحساس بالشبع، وخاصة عندما يتم تناول تلك الالياف في شراب[٦] وتحتوي ملعقة الاكل من بذور الكتان المطحونة التي تزن 7 جم على نحو 2 جم من الالياف الغذايية، في حين انها تتضمن على 37 سعرا حراريا فقط.[٧]

بالاضافة الى ذلك، يمكن ان يشارك الحمض الدهني الالفا-لينولينيك (alpha-linolenic acid) في دواء البدانة نتيجة لـ ما وجد له من تاثير في رفع مستوى الاديبونيكتين (Adiponectin) في الجسم، والذي وجد ان مستواه يتعلق عكسيا بنسبة الدهون المتراكمة في الجسم،[٨] وتحتوي ملعقة الاكل من بذور الكتان المطحونة التي تزن 7 جم على نحو 1.5 جم من حمض الالفا-لينولينيك بالمعدل.[١]

وبشكل عام ينصح باستمرار بزيادة تناول الاغذية عالية المحتوى بالالياف الغذايية في حميات فقدان الوزن، هذا انها تسهم في قلص مقادير الاكل المتناولة وزيادة مدة الاحساس بالشبع، وبذلك فقدان الوزن،[٤] وتعد بذور الكتان مصدرا جيدا للالياف الغذايية التي تشارك في تقصي الاحساس بالشبع،[٥] الامر الذي يجعلها غذاء مناسبا في حميات فقدان الوزن.

كيفية استخدام بذر الكتان لفقدان الوزن

علميا لا تبقى اسلوب خاصة لاستخدام بذر الكتان من اجل فقدان الوزن، وهذا عدا ما ذكرناه اعلاه الامر الذي وجدته بعض الدراسات من تمكن الالياف الغذايية الذايبة في الماء على تقصي احساس اكبر بالشبع في حال تم تناولها مع مشروب مضاهاة بتناولها في المخبوزات وغيرها من الاغذية الصلبة، مع الاخذ بعين الاعتبار ان تلك التعليم بالمدرسة قد وجدت عواقب متقاربة في تقصي الاحساس بالشبع من تناول مشروب يتضمن على الياف بذر الكتان او من تناول حبوب تتضمن على اعداد مشابهة منها[٦] وفيما يلي بعض التعليمات العامة لطريقة تناول بذر الكتان للحصول على جميع فوايده وتجنب سميته:

  • يلزم تناول بذور الكتان مطحونة بدلا من تناولها كاملة؛ حيث ان الجهاز الهضمي غير قادر على هضم البذور الكاملة، وبذلك فهي تتجاوز خلاله وتخرج دون تغير، الامر الذي لا يمكن الانسان من الحصول على جميع فوايدها.[٣]
  • يلزم تجنب تناول بذور الكتان النيية او غير الناضجة لما يمكن ان تسببه من سمية.[٥]
  • لضمان استعمال بذور الكتان باسلوب صحيحة يمكن طحنها واضافتها الى المخبوزات والشوربات وغيرها من اطباق الاكل المختلفة، مثل اطباق اللحوم والدجاج،[٣] كما يمكن ان يتم تناولها بعد نقعها في الماء احيانا[١] قبل الوجبات للحصول على تاثيرها في تخفيف الشهية.[٦]
  • يفضل ان يتم شراء بذور الكتان كاملة؛ وهذا لما لها من ثباتية ومدة صلاحية اكبر بكثير من الحبوب المطحونة، كما ويفضل ان يتم الاحتفاظ بها في الثلاجة او في مقر جاف[٣] بعيدا عن الضوء والحرارة،[١] ويفضل ان يتم طحن الحجم المطلوبة نحو الرغبة باستعمالها، اما في حال شراء البذور المطحونة او الرغبة بالاحتفاظ بالكمية الاضافية الامر الذي يتم طحنه فيجب ان يتم تفريزها لحين استعمالها.[٣]
  • يلزم ان يتم تجنب تناول جرعات عالية من بذور الكتان من قبل الحوامل؛ حيث انها يمكن ان تحمل تاثيرات مشابهة لهرمون الاستروجين، الامر الذي يمكن ان يضر بالحمل، كما انه لا تبقى بيانات كافية عن تاثيرها على الطفل بعد ولادته، وبالاضافة الى هذا لا تبقى بيانات كافية عن تاثيرها على الاطفال الرضع عندما تتناولها الام المرضع بمقادير كبيرة، ولذلك يلزم تجنب تناولها من قبل المرضعات ايضا، كما يلزم تجنبها في بعض الحالات الصحية، مثل حالات انسداد اي جزء من الجهاز الهضمي، واضطرابات النزيف، والامراض وحالات السرطان الحساسة للهرمونات، كما يلزم اخذ الحذر والحذر نحو استخدام بذور الكتان بمقادير عظيمة في حالات تناول عقاقير السكري والضغط والادوية المضادة لتخثر الدم.[٥]
الوسوم
اظهر المزيد

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: