رجيم

اهمية خل التفاح للرجيم

حمية خل التفاح: هي تدبير لانقاص الوزن بحيث تستند على تناول اعداد من خل التفاح بكمية ملعقة او اثنتين او ثلاث قبل كل وجبة، ولكن لم يتم اثبات الادعاءات بتاثير تناول خل التفاح في حرق الدهون علميا، كما ان اتباع تلك الحمية لا يعتبر سبيلا صحيا لانقاص الوزن، لكن انها تعتبر مثالا على صيحات الحميات التي تودي الى تعاقب نقصان الوزن وزيادته، ويعرف هذا بالانجليزية باسم yo-yo dieting.[١]

يدعي مويدو حمية خل التفاح ان تناول اعداد ضييلة من خل التفاح قبل تناول الوجبات الغذايية او تناول مكملات خل التفاح يشارك في كبح الشهية وحرق الدهون، غير ان هناك الضييل من التاييد العلمي لتلك الادعاءات، وبالرغم من الاستعمال الامن لخل التفاح لدى غالبية الناس صدفة؛ الا انه من غير الممكن ان يودي هذا الى انقاص الوزن، كما انه قد يحرض بعض المشكلات مثل:[٢]

  • في وضعية تناول خل التفاح لاحيان كثيرة او بمقادير عظيمة فقد يودي الى تهييج الحلق؛ وهذا لانه حمضي جدا.
  • يمكن ان يتفاعل خل التفاح مع العديد من عقاقير او مكملات كالانسولين ومدرات البول، الامر الذي قد يعاون على تخفيض معدلات البوتاسيوم.

نتيجة لهذا يلزم التذكير بعدم وجود حل سحري لانقاص الوزن، وان اساس انقاص الوزن هو حرق المزيد من السعرات الحرارية بحجم اكبر من هذه المتناولة، لذا فيوصى بتناول تشكيلة من الاطعمة الصحية كالخضار، والفواكه، ومصادر البروتين الشاغرة من الدهون، والحبوب الكاملة، بالاضافة الى تضمين الانشطة البدنية في النمط النمطي اليومي.[٢]

فوايد خل التفاح للرجيم

اظهرت بعض الدراسات التي اثارت الدهشة بان الخل يمكن ان يعاون على انقاص الوزن، واظهرت الدراسات الاخرى بان الخل قد يزيد الاحساس بالشبع، وهذا من اثناء تناول اعداد اقل من السعرات الحرارية الامر الذي يودي الى الانقاص الفعلي لبعض الباوندات، فمثلا وجد بان تناول القلة للخل الى منحى وجبة كربوهيدراتية قد ادى الى الاحساس بالشبع وتخفيض عدد السعرات الى خاتمة هذا النهار بكمية 200-275 سعر حراري،[٣] كما دلالة دراسة اجريت على 175 بدين بان تناول خل التفاح على نحو متكرر كل يوم قد ادى الى انقاص دهون البطن وبذلك انقاص الوزن، وقد كانت النتايج كالتالي:[٤]

  • ادى تناول ملعقة من الخل (≈15 مل) الى انقاص 1.2 كغم.
  • ادى تناول ملعقتين من الخل (≈30 مل) الى انقاص 1.7 كغم.

ويذكر بان تلك التعليم بالمدرسة قد استغرقت نحو 3 شهور لذا فان نتايجها بسيطة، وبالرغم من هذا فلا يمكن انقاص الوزن على نحو واضح من اثناء اضافة او انقاص مكون غذايي واحد، حيث يحتاج هذا اللجوء الى العديد من اساليب فعالة تشمل نمط الحياة كاملا من اجل ملاحظة النتايج، اي ان خل التفاح بذاته لا ينتج العجايب في انقاص الوزن، لكن انه يعاون في انقاصه من اثناء مبالغة الاحساس بالشبع وتخفيض معدلات الانسولين والسكر في الدم.[٤]

كما وجدت بعض الابحاث الحيوانية بان حمض الخليك المتواجد في خل التفاح قد يعزز فقدان الدهون من اثناء مبالغة حرق الدهون، وتخفيض تخزينها، وتخفيض الشهية الامر الذي ادى الى تنقيح الاستجابة للانسولين بالاضافة الى معدلات السكر في الدم.[٥]

استخدام خل التفاح

يستعمل خل التفاح كمادة منكهة للاطعمة وكمادة حافظة للاطعمة المعلبة، كما انه يتميز بنكهته الحمضية القوية، وتتمثل احدى الاساليب البسيطة والصحية لتناول خل التفاح في اضافته الى زيت صحي كزيت الزيتون مثلا واستخدامه كصلصة للسلطة، فقد وجدت معظم الدراسات بان تناول ملعقة او ملعقتين منه كفيلة بتحقيق المزايا الصحية، وبالرغم من هذا فانه يلزم الحذر الى ان تناول خل التفاح لا يناسب الجميع، حيث انه يودي الى مبالغة سوء حالات الارتجاع الحمضي وتقرحات المعدة، كما يمكن لحموضة الخل ان تضر بمينا الاسنان في وضعية تناوله على نحو متكرر.[٦]

فوايد اخرى لخل التفاح

هذه بعض الفوايد الاخرى لخل التفاح:[٦]

  • تخفيض مستوى السكر.
  • تخفيض مستوى الكوليسترول.
  • تخفيض معدلات الانسولين بعد تناول الطعام.
  • القدرة على قتل نوعين من البكتيريا.
  • العون في تنقيح متلازمة تكيس المبايض.
  • تخفيف اشارات التوسع الناتجة عن الحمل.
الوسوم

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: