هل تعلم

تدريب الكلاب على الشراسة

يحب بعض الناس اقتناء الحيوانات الاليفة وتربيتها في البيوت، فهناك من يربي القطط، والكلاب، والعصافير، واحيانا الطيور المنزلية ان توفرت المنطقة لذلك. ويستمتع العديد بتربية القطط والكلاب خاصة،؛ لقدرتهم على الاستجابة لهم. وفي ذلك الحين قد كانت الكلاب منذ قديم الدهر حيوانات وفية لاصحابها، وذلك الامر صرف العديد الى تربيتها. يفضل العديد من الناس بشان العالم تربية الكلاب والاعتناء بها للعديد من عوامل مغايرة اهمها حراسة الممتلكات المخصصة والتسلية. والكلاب هي سلالة مستانسة من الذياب، ولذلك، فان الكلاب تملك نزعة افتراسية حادة، وهذه الشراسة المتواجدة لدى الكلاب يستغلها مربي بعض الحيوانات لاكساب الكلاب المزيد الشراسة والاستفادة منها في ميادين مختلفة.[١]

تصنيف الكلاب

الكلب هو حيوان اليف من الثدييات، كثيرا ما ما ارتبط ذلك الحيوان بالوفاء في عديد من كتب الادب والروايات خاصة، وفي ذلك الحين استغل الانسان ذلك الحيوان لاغراض عدة؛ فكان الكلب يستعمل للحراسة، وللصيد، ولجر العربات ايضا، كما قد كانت الكلاب هي رفيقة فاقدي النظر في طريقهم وتنقلهم، وهي ايضا للاصم، وفي ذلك الحين تم استعمالها لاهداف بوليسية ايضا؛ فبعد ان يتم تدريبها تصبح قادرة على كشف المخدرات، والمتفجرات، وايجاد الجثث، والكثير غيره.[٢]

تبعا للاغراض المستفادة من ذلك الحيوان، يمكن تصنيف الكلاب حسب استخداماتها: فهناك كلاب الصيد التي يستخدمها القلة في الغابات، وكلاب الرعاة التي تحمي المواشي، وكلاب الحراسة التي توضع للدفاع عن البيوت، والكلاب البوليسية التي تستخدم في لجان التحقيق في الجرايم، وكلاب اصطحاب المكفوف والاصم، وهناك كذلك الكلاب التي تستخدم في جر سيارات الجليد والزلاقات.[٢]

كيفية تربية الكلاب الشرسة

عند شراء الكلب الحديث يلزم على المربي ان يتقن اساليب تربيته حتى يمكنه التحكم به لينفذ المبتغى الذي احضره من اجله. وعلى المربي ان يقتني نوع الكلب الموايم للعمل الذي سيكلف به الكلب، ولذلك، عليه ان يتعرف على مواصفات ومميزات نوع الكلب قبل شرايه، كما يلزم التاكد من صحة الكلب وطباعه وسلالته. وباستمرار نمو الكلب يلزم التركيز على تدريبات الطاعة، والتي تجعل التحكم بالكلب اكثر فاعلية. وتبدا تدريبات الطاعة بعمر شهرين او اكثر من حياة الجرو، ليكون موهلا لتلقي الاوامر وتنفيذها. ويكون تمرين الطاعة عبارة عن تطبيق لاوامر المدرب بمجرد سماعها وتكرار هذا لضمان خضوع الكلب بمختلف الاوقات للمربي.[٢]

نصايح مغايرة لتربية الكلاب

في طليعة التدريبات وقبل اتقان الكلب للتمارين يلزم الحرص على عدم تضارب القواعد، فان تم وضع قاعدة ما للكلب فعليه ان يتعهد بها في كل المرات وعدم تجاهل الامر في حال خالف الكلب احدى المرات. ولا ينصح بتقديم العديد من العطف للكلاب الشرسة، وتقديم الثواب والطعام للكلاب دون سبب، لذلك ينصح بمكافاته نحو تقصي التدريبات والتمارين على نحو متقن واحسان التصرف، فذلك يدفع الكلب لاحسان الاجراء في كل مرة طمعا بالمكافاة. كما يوصي بعض اهل الخبرة بان يتم المراعاة بفعل التدريبات لفترات منتظمة، وعمل تمرينات تعاون الكلب على التخلص من الطاقة المكبوتة التي بداخله حتى لا يصبح عدوانيا، ولا تقتصر تلك التمرينات على الجرى والقفز والمراوغة فقط، وتنفيذ الاوامر بالجلوس والنباح وغيره، لكن يضاف اليها بعض التمارين التي تجعله يستعمل عقله.[٢]

كما يلزم خلق لغة حوار بين الانسان والكلب من اجل خلق وسيلة تفاهم بين الشخص وكلبه، وهذه اللغة هي التي تحدد وقت الانقضاض او الخضوع، فكل ما على المدرب ان يعرف الكلب معنى كلمة (اهجم). يكون الكلب جاهزا لهذا بعد بلوغه 4 اشهر، وخاصة نحو رويته لاي حيوان صغير، ليصبح ردة الاجراء تلك في كل مرة. وعند توالي الامر لاكثر من مرة تصبح ردة اجراء الكلب الطبيعية هي الانقضاض في حال رويته للكاين الذي يستفزه، او حتى نحو سماعه للكلمة (اهجم). وفي ذلك الحين تبلغ شراسته في الشهر العاشر ان تدرب كثيرا على ذلك الامر الى حاجز القتل، ولكن على المدرب الحيطة نحو وصول الكلب لتلك الدرجة من الشراسة، حيث يلزم ان يوجد مطيعا لاوامر المدرب، والا يطلع عن السيطرة.[٢]

استخدامات الكلاب الشرسة

تستخدم الكلاب البوليسية العنيفة لمساعدة الشرطة في عملها في العديد من مهام في تفتيش الحقايب واماكن التفجيرات والجرايم.، كما تستخدم للدفاع عن شخصية معينة. لديها الكلاب 220 خلية حسية نشطة لتقوم بعملها على نحو سريع وفعال ودقيق، وتعد فصيلة الراعي الالمانية (بالانجليزية: German Shepherd) من اكثر الانواع التي تستخدم في الشرطة لوفايها لصاحبها، وذكايها في تطبيق المهام المطلوبة منها بسرعة وفاعلية. والراعي الالماني كلب معتدل الكمية يستعمل في تعقب المجرمين وكشف المخدرات نتيجة لـ حاسة شمه القوية، وهو سلس التمرين لطاعة الانسان. ويعد الراعي الالماني من افضل الانواع البوليسية على الاطلاق.[١]

اخطر واشرس انواع الكلاب

يعتبر الكلب من فصيلة شيبرد ورودفلير ورودوايلر من الكلاب شديدة الشراسة؛ فيكفي اثنان من تلك الكلاب للقضاء على نمر. كما ان كلب البيتبول، وهو كلب ضييل الحجم، يعد كلب شرس وموذ للغاية ولديه عضلات قوية ايضا، ويصنف البيتبول في عديد من التصنيفات انه الاكثر عنفا على الاطلاق. وهناك نوع روت فايلر الذي يستعمل في حماية الشخصيات الهامة للغاية من ساسة وفنانين، بل اذا لم يتم تدريبه على نحو جيد قد يصبح خطير للغاية. ونوع الهسكي السيبيري الذايع في الاتحاد الروسي والذي يشبه الذيب في شكله لديه عضة قوية للغاية قد تكون قاتلة، الا انها حيوانات وفية للغاية تقطن بين افراد الاسرة دون ايذايهم. كما تبقى العديد من انواع الكلاب الشهيرة بشراستها مثل الملموت الالاسكي، والدوبر مان، والتشاو تشاو، والجريت دان، وسانت برنارد، والدلماسي.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: